أبو بكر البغدادي في حلقات / الحلقة السادسة

أبو بكر البغدادي في حلقات

6 

الحلقة السادسة

الخميس، 26 حزيران، 2014

بغداد – مهند الزبيدي

بعدما حاول البغدادي محاولته الفاشلة بحل النصرة وقامت النصرة بالتماسك، وظهرت قوتها اكثر بعد بيان الظواهري المؤيد لبقائها وحل دولة الشام

شعر البغدادي ومن حوله باحباط شديد، واحس انه لابد من الرجوع الى العراق،

 ولكن هناك شخصين أصرا عليه بشدة البقاء:

الشخصية الاولى حجي بكر، الذي رفض رفضا قاطعا القبول بكلام الظواهري وانه سيبقى في الشام حتى لو رجع البغدادي

الشخصية الثانية الشاب السعودي ابوبكرعمرالقحطاني، حيث انه يستحيل رجوعه لجبهة النصرة لانه يعد شخص غير مرغوب فيه فيها

فقد قامت النصرة سابقا بحبس ابوبكرالقحطاني عدة مرات بسبب تحدثه عن تكفير الاخرين في اوساط النصرة فرأى ان رجوعه لها مستحيل، خاصة بعدما تسبب القحطاني بانشقاق وسط صفوف النصرة حيث ذهب الى خليجين فيها وقال لهم ان شيوخ السعودية يفتونكم بالانضمام للبغدادي وترك النصرة.

تكفل ابوبكرعمرالقحطاني للبغدادي ان ياتيه بمناصرين من السعودية وفتاوى ومؤيدين يحاولون الحفاظ على دولة الشام والوقوف ضد الظواهري

البغدادي في نفسه لا يحب الخروج من الشام فقد وجد فيها حرية واتباع وجنود ومملكة على الارض تجعل منه يشعر بانه فعلا امير، على عكس ما كان البغدادي سابقا متخفيا في العراق، اصبح اكثر حرية وتنقل في سوريا مما جعله يميل نفسيا ويقتنع بسرعه للمطالبين له بالبقاء.

انشغل ابوبكرالقحطاني السعودي بمحاولة مستميته بتجنيد مفتين ومناصرين شرعيين واعلاميين للبغدادي ليشعره بالامان

اتخذ القحطاني مسارين:

الاول: الاستنجاد بالجهاديين الذين تربطه بهم علاقة سابقة في الخليج لنصرته

الثاني: تكوين فريق نصرة اعلامي على الانترنيت

المسار الاول: اتصل القحطاني بالجهاديين السعوديين لايجاد فتاوى مؤيدة للبغدادي من رموز في السعودية وباءت المحاولات بالفشل

فاتصل القحطاني بالضابط السعودي الاسبق (بندرالشعلان) ليكون ممثلاً تنظيمياً له في السعودية وحلقة وصل لتكوين نواة شرعية في الخليج مؤيدة للبغدادي

تكفل السعودي الشعلان بأن يكون مندوبه في هذه المهمة ومنسقا مع القحطاني في سوريا للعمل على هذا المشروع

بدا الشعلان بتولي هذه المهمة واخذ على عاتقة عقد اجتماعات للمؤيدين للبغدادي وابلاغ القحطاني بما يستجد

وكان اول ما ابلغه الشعلان لدولة البغدادي وجود اول شرعي مؤيد للبغدادي يدعى (ناصرالثقيل)، واجتمع معه عدة مرات للعمل على نصرة البغدادي

بدات نواة عمل الشعلان تتسع الى البحرين حيث تواصل مع )تركي بنعلي( وابدى تاييده ومساندته لمشروع دولة البغدادي

وكانت جهود المندوب الشعلان يوميه وحثيثه حتى تم تشكيل لجنة شرعية مناصرة لدولة البغدادي تتكون من عدة أشخاص غير بارزين

بعث الشعلان باسمائهم كمناصرين للبغدادي وهم:

  1. ناصرالثقيل
  2. تركي بنعلي
  3. عليوي الشمري
  4. حمود المطيري
  5. حمدالريس
  6. صالح الحضيف
  7. ابوبلال الحربي

وايضا )عبدالعزيزالعمر( و)علي الجبالي( ويشترك هؤلاء بعدم معرفتهم في الوسط العلمي والاعلامي

لم تكن تلك المحاولات كافية ولكنها اعطت البغدادي بصيص امل بالاستمرار وان يثبت على راي حجي بكر وابوبكرالقحطاني

اخذ الشعلان يرتب اجتماعات دورية للمناصرين الشرعيين بطلب من القحطاني لتدارس المستجدات ووضع خطط لابطال اي جهود شرعية ضد البغدادي ودولته

كان جميع الاعضاء الشرعيين لدولة البغدادي متخوفين من التاييد العلني لمبايعته خوفاً من الانظمة الخليجية

ابدى تركي بنعلي استعداده لاصدار مذكرة شرعية تاييديه لمبايعة البغدادي وعدم شرعية النصرة ولكنه رفض اصدارها باسمه الصريح

فاصدر تركي بنعلي مذكرته بعنوان )مد الأيادي لبيعة البغدادي( تحت اسم ابو همام بكر بن عبد العزيز الأثري

وابدى علي الجبالي اصدار فتوى مماثلة وتم ارسال هذه المذكرة والفتوى وتقرير عن سير هذه الاجتماعات لابوبكرالقحطاني وبدوره عرضها على البغدادي

ليظهر بذلك القحطاني تفانيه وجهوده في تاييد دولة العراق والشام كسبا لرضا البغدادي وشراء لولاءه له

لم يكتف القحطاني بعمل اللجان الشرعيةالخليجيةلدولةالبغدادي وقام بعمل لجنةشرعية داخل سوريا تقوم بالعمل على ترسيخ دولةالبغدادي شرعيا بسوريا

فقام بتشكيل لجنة شرعية داخلية بسوريا تتكون من خمسة: عمرالقحطاني وابوعلي الانباري وابوجعفرالحطاب تونسي وابوعلي ابراهيم السلطان النجدي

وخامسهم عثمان بن نازح، ليقوموا بحماية دولة البغدادي من الداخل من الانهيار والتصدع حيث تقوم هذه اللجنة بترهيب من ترك بيعة البغدادي

وان من يقوم بتركها فهو خارجي يجب قتاله،

وفي المقابل بيان فضل البغدادي وتاريخه وتضخيمه في نفوس اتباعه حتى لا يشككوا به

والقيام بتوزيع كتاب عضو اللجنة الداخلية الشرعية للدولة وهو (بيعةالأمصارللامام المختار/ أحكام البيعة في الإسلام وتنزيلهاعلى بيعة أهل الشام)

وهذا من تاليف (ابوالحطاب التونسي) حيث امر البغدادي بجعله يوزع على اتباعه وان تقوم اللجنة الداخلية بالمرور على اتباعه وتشريع كيانه في نفوسهم

وكان البغدادي حريصاً على وجود ابوبكرالقحطاني لكونه سعوديا، وان كانت ثقته فيه ضعيفه ولكن كجذب مرحلي لتأثير الخليجين على اتباعه

قامت اللجنة التي شكلها ابوبكرالقحطاني بالعمل لحماية دولة البغدادي من التصدع بالخطب والشحن النفسي تجاه الدولة وشرعيتهاوخطورة الخروج عليها وتسمية المخالفين بعملاء وصحوات وديمقراطيين للتنفير النفسي منهم

ولنا وقفات عن بعض المعلومات عن الشرعيين لدولة البغدادي الذين هم في الداخل والذين هم في الخارج في موضوع مستقل

كانت الحاجة ماسة الى جناح اعلامي يقوم بالترويج لدولة البغدادي وتلميعه وتلميعها في الخارج وهذا ما قام به ابوبكرالقحطاني

كيف تم تشكيل الجناح الاعلامي في الانترنت ومن هم؟!

ومن يقودهم ؟!

وكيف وضعوا خطتهم ؟!

ومن افتى لهم بالكذب لاجل التضخيم لان الحرب خدعة؟!

انتظرونا في الحلقة القادمة ….

الصورة: بيعة البغدادي في أدلب، سوريا (المصدر: اصدارات داعش)

Advertisements

Leave a Reply

Fill in your details below or click an icon to log in:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. Log Out /  Change )

Google photo

You are commenting using your Google account. Log Out /  Change )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. Log Out /  Change )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. Log Out /  Change )

Connecting to %s