موصليون / احمد قاسم الجمعة 1938-

10385297_10152569487578180_5987977213972015838_n

احمد قاسم الجمعة 1938-

استاذ الاثار الاسلامية في كلية الاداب بجامعة الموصل، ولد بمدينة الموصل عام 1938م، وحضر الكتاتيب، واكمل دراسته الابتدائية والاعدادية فيها، والمتوسطة في هيت.

 حصل على البكالوريوس في الاثار الاسلامية بتقدير (جيد جداً) وكان الاول على دفعته عام 1962م من كلية الاداب بجامعة بغداد، وعين مدرساً في تربية الموصل في العام نفسه، والتحق بالبعثة العلمية عام 1967م لنيل شهادة الدكتوراه في الآثار من جامعة ادنبرة بالمملكة المتحدة الا ان نكسة حزيران وقطع العلاقات الكاملة بينها وبين العراق من جرائها حال دون ذلك.

 في عام 1970 نقلت خدماته الى جامعة الموصل معيداً في كلية الاداب، ثم ارسل باجازة دراسية الى مصر لنيل شهادتي الماجستير والدكتوراه حيث حصل على الماجستير في الاثار الاسلامية عام 1971م من كلية الاداب بجامعة القاهرة بتقدير (امتياز) مع التوصية على طبع الرسالة وتبادلها مع الجامعات الاجنبية عن رسالته الموسومة (محاريب مساجد الموصل الى نهاية حكم الاتابكة).

 وحصل على الدكتوراه في الاثار الاسلامية عام 1975بـ (مرتبة الشرف الاولى) مع التوصية بطبع الاطروحة وتبادلها مع الجامعات الاجنبية من كلية الاثار بجامعة القاهرة عن اطروحته الموسومة (الاثار الرخامية في الموصل خلال العهدين الاتابكي والايلخاني).

 وكانت اول اطروحة من تلك الكلية تنال اعلى تقدير واعلى توصية، ونظرا لاهميتها العلمية المبتكرة ومجلداتها الاربعة شبهها الاستاذ الدكتور عبد اللطيف ابراهيم رئيس لجنة المناقشات بـ (الاهرامات الاربعة في مصر)، في حين اعتبرها الاستاذ الدكتور حسن الباشا بـ (اركان الدنيا الاربعة).

 رقي الى مدرس عام (1975م) بعد حصوله على الدكتوراه، والى استاذ مساعد عام (1983م)، وحصل على الاستاذية عام (1989م)، ثم شغل المناصب العلمية والادارية التالية اضافة الى التدريس بالجامعة:

مدير ديوان رئاسة جامعة الموصل (1976-1980)

مدير مركز البحوث الاثارية والحضارية (1981-1988)

مدير المركز الجامعي (1980-1981)

مدير متحف التراث الشعبي بالجامعة لعدة سنوات ولفترات متعددة.

رئيس قسم الدراسات المعمارية والاثرية بمركز دراسات الموصل (1997-1999)

تقلد الوظائف التالية وكالة بجامعة الموصل ولفترات متعددة:

مساعد رئيس الجامعة للشؤون الادارية والثقافية.

الامين العام لمكتبات الجامعة.

معاون عميد كلية الاداب.

مدير المركز الثقافي الاجتماعي.

رئيس قسم التاريخ في كلية الاداب.

ترأس عشرات اللجان العلمية والادارية بالجامعة.

تولى رئاسة وعضوية اللجان التالية:

رئيس جمعية العربي بالموصل (1977-1983)

عضو اللجنة العليا لمهرجان الربيع بالموصل (1977-1980)

عضو مجلس بلدية الموصل (1987-1996)

عضو الهيئة العليا لموسوعة الموصل الحضارية.

عضو لجنة دليل مدينة الموصل والقصبات الخاصة بمحافظة نينوى.

عضو هيئة تحرير موسوعة الموصل الآثارية.

عضو اتحاد الادباء والكتاب العرب.

عضو اتحاد المؤرخين العرب.

عضو جمعية المؤرخين والاثاريين بالعراق.

رئيس لجنة الازياء الشعبية لمهرجانات التراث الشعبي بمحافظة نينوى.

عضو مجلس كلية الاداب.

عضو الهيئة المركزية لصيانة الاثار في المنطقة الشمالية (1980-1985)

 الف (10) كتب، ونشر (62) بحثاً علمياً في المجلات العلمية المحكمة داخل القطر وخارجه وفي وقائع المؤتمرات والندوات العلمية والعربية والعالمية. وحضر اكثر من (60) مؤتمراً وندوة علمية محلية وعربية وعالمية، والقى اكثر من (55) محاضرة علمية متخصصة.

ناقش واشرف على العشرات من رسائل الماجستير واطاريح الدكتوراه في الجامعات العراقية والعربية، وحضر كأستاذ زائر في جامعات لندن وكمبردج واكسفورد في انكلترا، وجامعات عدن وصنعاء، وظمار وتعز باليمن.

 اجرى دراسات تطبيقية مشتركة بباريس مع جامعة فيران الفرنسية في صيانة الاثار، ونقب في مواقع سد الموصل بمحافظة نينوى، وبعض المواقع الاثرية في اليمن.

وثق ودرس المباني الاثرية وفنونها التشكيلية خلال ثمانية قرون من العصور الاسلامية، وبعض المواقع الاثرية الاخرى في العراق.

اختير خبيراً علمياً لمشروع معجم الاثار التابع لمكتب التعريب في المنظمة العربية للتربية، والثقافة والعلوم، وخبير استشاري لدائرة الاثار والتراث، ومديرية بلدية الموصل، ومديرية اوقاف الموصل في مجال الاثار والتراث والتخطيط الحضري، فضلاً عن كونه خبيراً علمياً لعدة مجلات وحوليات علمية محكمة محلية وعربية وعالمية. وسجل عشرات الاشرطة المتلفزة في المجلات الاثرية والتراثية التوثيقية.

اختصاصه العام (الاثار الاسلامية)، والدقيق (العمارة وفنونها التشكيلية)، واهتماماته (الدراسة الاكاديمية) للاثار والتراث، وتوثيق المباني وعناصرها بواسطة التخطيطات والمساقط والقطاعات الهندسية، والفنون التشكيلية والتطبيقية بواسطة الرسوم التحليلية، ويعد رابع عالم اثري في هذا المجال بعد العالم البريطاني (كريسوول)، والعالم الالماني (هرتزفيلد)، والعالم المصري الاستاذ الدكتور فريد شافعي.

 حصل على (57) كتاب شكر وتقدير من جهات علمية وادارية عراقية وعربية، فضلاً عن العديد من الاوسمة والشهادات التقديرية منها:

وسام المؤرخ العربي من اتحاد المؤرخين العرب، وذلك لاسهاماته المتميزة في خدمة التاريخ العربي الاسلامي.

وسام تاريخ العلوم عند العرب من مركز احياء التراث العلمي العربي بجامعة بغداد، وذلك لجهوده المتميزة في خدمة التراث العربي الاسلامي.

نال شهادة تقديرية من وزارة التعليم العالي والبحث العلمي وذلك لنيله لقب (الاستاذية)

شهادة تقديرية اخرى من وزارة الثقافة والاعلام تقديراً لجهوده المتميزة في الندوات العلمية.

علاوة عن ثلاث شهادات تقديرية من محافظة نينوى وذلك لجهوده المتميزة في اعداد المعارض العلمية والفنية لمهرجان الربيع في الموصل.

Advertisements

Leave a Reply

Fill in your details below or click an icon to log in:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. Log Out /  Change )

Google photo

You are commenting using your Google account. Log Out /  Change )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. Log Out /  Change )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. Log Out /  Change )

Connecting to %s